مذكرة تفاهم بين “فأل” و ”إنسان” لعلاج مصابي البهاق من أسر الأيتام

 

 

في ظل سعي جمعية البهاق الخيرية (فأل) لعقد شراكات خدمية للمصابين بالبهاق في جميع أنحاء المملكة، ولخدمة المصابين من الأيتام والأرامل، ولتحقيق التكامل بينهما وقعت جمعية (فأل) عقد شراكة مع الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام(إنسان) في مقر الأخيرة بفرع الشمال يسعى فيه الطرفان لتوفير العلاج الخيري للمستحقين.

وقال مساعد المدير العام لتنمية الموارد، فيصل بن عبدالعزيز المغيليث إن هذه الشراكة تأتي لتحقيق التكامل بين الجهات الخيرية في تقديم خدماتها للمستفيدين في ظل رؤية المملكة 2030 ليستمر القطاع الخيري عونا في التنمية كما كان دائما، وهذه الشراكة تأتي تجسيدا لهذا التكامل وأكد حرص جمعية (إنسان) على الاهتمام بالجانب الصحي وتقديم رعاية صحية فائقة لأبنائها، حفاظًا على سلامتهم ومساعدتهم في تلقي العلاج لمختلف الأمراض.

من جانبه قال المدير التنفيذي لجمعية البهاق الخيرية الأستاذ/ مسفر القحطاني إن جمعية فأل وبموجب هذه الشراكة تقوم بتقديم التوعية للمصابين من مستفيدي إنسان وتسعى لتوفير العلاج المناسب للحالات التي يتم تحويلها للجمعية عبر الداعمين من المحسنين وأهل الخير.

وأشار القحطاني إلى أن هناك أنواع مختلفة من العلاج المقدم للمصابين بالبهاق وفق  الدراسات العلمية الدولية المثبتة، وحسب كل حالة، وأن هناك أنواعا من العلاج تعد باهظ الثمن،  حاثا رجال الأعمال على المساهمة في توفير العلاج لمستفيدي الجمعية عموما والأيتام خصوصا.

يذكر أن جمعية فأل هي الجمعية الوحيدة في المملكة والتي تعنى بخدمة المصابين بالبهاق حيث تشير إحدى الدراسات غير الرسمية إلى أن أعداد المصابين بالبهاق في المملكة يتجاوز ال 500 ألف مصاب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

التخطي إلى شريط الأدوات